ليس من السهل الوصول إلى طريق Lysebotn. يقع الطريق في جزء من النرويج لا يزال بعيدا عن الزحام وقد افتتح الطريق في عام 1984.

الميثولوجيا الإسكندنافية

سمعنا شائعات عن وجود الطريق، ولكن الحقيقة هي أن القليل هم من سبق أن قادوا سياراتهم على هذا الطريق الذي يبلغ طوله 25.5 كلم (16 ميلا) الذي يتلوى كما الحية من خلال الجبال والصخور التي تشكل التضاريس الوعرة في جنوب غرب النرويج. وسرعان ما تمكنا من تأكيد صحة الشائعات: طريق Lysebotn صعب بمعنى الكلمة.

لذا توقفنا بلطف عند حاجز في النفق الأوروبي، أول سيارة في الصف لأول عبور في اليوم. الشمس لا تزال نائمة، ولكن ليس لدينا رفاهية الانتظار إذا كنا نرغب في الوصول إلى HIRTSHALS، شمال الدنمارك، في الوقت المناسب للإبحار مساء إلى Kristiansand، جنوب النرويج.

نصل في النهاية إلى قاعدتنا في Høyfjellshotell، Fidjeland، حيث يبعد طريق Lysebotn 5 كلم فقط.

يقع الفندق في مكان ممتاز من حيث الطقس لمن يرغبون في الاستمتاع بموسم التزلج. ورغم أن مساعينا أقل حيوية بكثير، إلا أنها لا تقل إثارة - مستمتعين بإثارة القيادة على واحد من أعظم الطرق في العالم.

طريق متعرج في منظر طبيعي جميل

عزلة تامة

توجد علامة اتجاه صفراء مثل منارة توجيه لمن يحجون إلى هذا الجزء من العالم: Lysebotn. هذه هي بداية الطريق الذي تم إنشاؤه لخدمة محطة Tjodan لتوليد الكهرباء. بداية شريان الحياة إلى قرية Lysebotn، التي كانت تعتمد في السابق على السفر بالقوارب للوصول إلى الحضارة في نهاية Lysefjord. بداية ما جئنا لاكتشافه.

يبدأ الصعود إلى القمة بلطف، حيث ينحني الطريق من خلال الغابات الخصبة التي تحيط بنا من كل حدب وصوب في تناقض واضح بين الخضرة الدائمة والأوراق الصفراء، التي تلمع في الرطوبة والهواء البارد. ثم يأتي صوت حركة الماشية التي تمر بالقرب ليقدم تغييرا في المشهد حيث تزداد زاوية الصعود انحدارا ويقترب المشهد من حولنا أكثر عبر النوافذ مع تراقص الظلال على جسم السيارة تحت جدران الصخور الشاهقة فوقنا.

يا له من مكان تقود فيه سيارة. يختبر طريق Lysebotn الإنسان والآلة حيث يضيق في أماكن قبل أن يرتفع إلى سلسلة من الهضاب في امتداد لا متناهِ على مدى البصر نرى منه أجزاء مستقيمة في حين تختفي منه أجزاء أخرى. تستقر الصخور التي جاءت منذ العصر الجليدي على جانب الطريق، وترتفع من الطحالب والخلنج مع لمعان فضي يجعل المشهد غريبا زئبقي التكوين.

في الخريف، لا يزيد عدد السيارات عن أصابع اليد الواحدة. ولكن كما هو الحال دائما، تقود مع إيلاء الاعتبار الواجب للمنعطف المقبل على الطريق، وجعل السيارة ظاهرة بأقصى قدر من الوضوح لترى خط الأفق بالكامل والخروج من المنعطفات.

سيارة حمراء على طريق بجانب نهر

اكسر الصمت

مندفعين بعيدا عن المنعطف الحاد، يمنحنا طريق Lysebotn المفاجأة التالية: نفق بطول 1.1 كلم محفور داخل سفح الجبل ويلتوي 180 درجة بينما يتقدم. يملأ صوت المحرك والعادم النفق بصوت محيطي ما يجعل المكان تجربة استماع، ولكن بينما تحاول عيناك وأذناك التكيف مع هذه القيادة الجديدة في الظلام، يلوح ضوء النهار في الأفق، ويدفعك النفق للخارج على أرض الوادي وقرية Lysebotn الناعسة.

ومع توقفنا على الرصيف والنظر للوراء على الطريق الذي جاء بنا ندرك أنها كانت رحلة لا تتكرر في العمر. المناظر التي يهبك إياها طريق Lysebotn ليست من هذا العالم ولا يمكنك استيعابها بالكامل إلا إذا جئت هنا وغمرت نفسك فيه.

أدوات مفيدة

المزيد عن سائقي السيارات

سباق التحمل

يعتبر رالي تارجا تسمانيا من أصعب سباقات السيارات. حيث يلف الرالي الذي يصف نفسه بأنه "رالي الأسفلت الأقوى" الجزيرة التي يأخذ اسمه منها على الحافة الشرقية لأستراليا.

تحذير من عاصفة

نذهب إلى أكثر مكان ممطر في المملكة المتحدة لنكتشف أفضل الطرق في أوروبا.