ها أنت ذا قد عبأت الخزان بوقودنا ذي الأداء السريع V-Power Nitro+ الخالي من الرصاص من شل، المصمم للعمل فور وضعه في المحرك. لكن ماذا يحدث هناك؟ كيف يعمل كل هذا؟

تتعلق كل الأمور بالتحكم والسيطرة. الدورة رباعية الأشواط لعمل المحرك هي في الأساس ذاتها منذ آخر 100 سنة. إلا أن التفاصيل اختلفت اختلافا كبيرا. فالأمر اليوم يتعلق بالحصول على مزيد من الطاقة من أقل قدر من الوقود.

لذا، ما هي بالضبط الابتكارات التي تجعل محركات البنزين رباعية الأشواط اليوم متطورة للغاية؟

التوقيت المتغير للصمام

في الماضي، كانت صمامات الإدخال والعادم تفتح وتغلق في أوقات محددة تمليها خصائص المحرك والأداء. لكن إذا غيرت من وقت فتح وغلق الصمامات، سوف يتمكن المحرك من العمل على سرعات عالية دون التأثير على قدرة السحب على السرعات المنخفضة.

ويتحقق توقيت الصمامات المتغير من خلال تغيير وضع دوران عمود الكامات الداخل بالنسبة لعمود كامات العادم.

آلة بشاحن تيربو على خلفية صفراء

توقيت Valvematic، وValvetronic، وMultiAir وغيرها

وبعدها نغير مقدار وطول مدة بقاء الصمامات مفتوحة. وأفضل طريقة لتغيير مقدار ومدة فتح الصمامات هو القيام بذلك بشكل مستمر على نطاق واسع.

ولا يكون الخانق ضروريا. بدلا من هذا، إذا استخدمت صمامات الإدخال للتحكم في تدفق الهواء، من خلال تغيير المرات التي تنفتح فيها، يزيل هذا عائقًا كبيرًا لتدفق الهواء.

أمضت شركات صناعة السيارات سنوات في محاولة لتصميم أنظمة يمكنها أن تفتح الصمامات إلكترونيا أو هيدروليكيا دون أي تأثير لقيود عمود الكامات. وحققوا في نهاية المطاف هذا الهدف في عام 2009 بتصنيع محرك MultiAir يمكنه السحب بقوة على السرعات ودورات المحرك المنخفضة مثل سباقات السيارات دون التأثير على الأداء.

والآن يأتي الجزء الذكي: يصرف صمام الملف اللولبي الكهربائي جزءا من تدفق الزيت في الأنبوب الهيدروليكي على النحو المطلوب حتى 60 مرة في الثانية مع ترك الباقي لفتح صمام الإدخال. وربما يعتبر هذا أهم ابتكار في تصميم مكابس المحرك خلال السنوات 100 الماضية.

الحقن المباشر

مع الحقن المباشر، يدخل الوقود مباشرة إلى داخل الأسطوانة. وبفعل حمل خفيف، يمكن توجيهه قبل وقوع الشرارة مباشرة بالقرب من قمة شوط الانضغاط. في الأساس، يمكنك حقن وقود أقل مما يحتاج الحجم الكلي للهواء نظريا وتحصل على الاحتراق السليم في الوقت ذاته.

للتشغيل بقدرة عالية، يُحقن الوقود في الشوط الأولي كما هو الحال مع الحقن المباشر. يوفر هذا الوقت لحقن مزيد من الوقود ما يبرد الهواء بينما يدخل إلى الإسطوانة. يعني هذا أن المزيج يمكن ضغطه أكثر بدون زيادة مفرطة في الحرارة.

ضاغط هواء آلة بشاحن تيربو على خلفية صفراء

شحن التيربو

يضم الشاحن التوربيني توربينات تستخدم الطاقة الفائضة من تدفق غازات العادم لدفع ضاغط الهواء - وهو أقرب ما يمكن أن تحصل عليه من حيث معزز القدرة الحر. يضغط التيربو الهواء ويدفعه إلى داخل المحرك بحيث يمكن ضغط المزيد في كل إسطوانة لزيادة القدرة.

احم المحرك مع شل

تتعلق التكنولوجيا التي ذكرناها حتى الآن بإدارة دورة رباعية الأشواط، ولكن هناك العديد من الطرق الأخرى التي يمكن بها للمحركات الحديثة توفير الطاقة. يعتبر الاحتكاك عدو الفعالية، وبالتالي كلما تحركت مكونات المحرك بشكل أسهل، كان ذلك أفضل.

يشحم زيت شل المحرك وينظفه كذلك من الترسبات الضارة وذلك بفضل عوامل التطهير النشط العبقرية. يمكنك التحقق من زيت المحرك الذي يوفر الحماية المثلى لك باستخدام أداة LubeMatch من شل.

الأشواط في أربعة خطوات بسيطة

خطوة واحد

محرك بنزين تقليدي رباعي الأشواط بحقن منافذ الوقود

دعنا نتعرف على كيفية عمل محرك البنزين التقليدي رباعي الأشواط بحقن منافذ الوقود.

1.

ينفتح صمام الإدخال بينما يكون المكبس على وشك النزول ساحبا مزيج الوقود والهواء.

خطوة اثنان

تشريح محرك يظهر المكبس وهو يرتفع ليضغط الوقود والهواء معا.
2.

مع غلق الصمامات الآن، يرتفع المكبس لأعلى ليضغط مزيج الوقود والهواء.

خطوة ثلاثة

تشريح محرك يظهر مزيج الوقود والهواء وهو يشتعل بواسطة شمعة الاحتراق
3.

قبل أن يصل المكبس إلى القمة، يشتعل مزيج الوقود والهواء بواسطة شمعة الاحتراق.

خطوة أربعة

تشريح محرك يظهر أنبوب العادم وهو ينفتح ليطرد الغازات المحترقة
4.

يفتح صمام العادم ويرتفع المكبس إلى القمة ليطرد الغازات المحترقة.

المزيد عن سائقي السيارات